• العربية
Top
Image Alt

الطريق السابع: الوصية

  /  الطريق السابع: الوصية

الطريق السابع: الوصية

وهي أن يوصي الشيخ عند موته أو سفره لشخص بكتاب يرويه ذلك الشيخ: حكم العمل بالوصية: اختلف العلماء في حكم العمل بالوصية، قال ابن الصلاح والنووي: “لا يجوز للموصى له روايته عن ذلك الشيخ الذي أوصى له” وقد أنكر بعض العلماء على ابن الصلاح قوله، وقال: الوصية أرفع من الوجادة بلا خلاف، والوجادة معمول بها عند الشافعي وغيره؛ فالوصية أولى، قال القاضي عياض: “يجوز العمل بالوصية؛ لأن في دفع الوصية للطالب نوعًا من الإذن، وشبهًا من العرض، والمناولة والوصية قسم من أقسام التحمل قريب من الإعلام، وقد جوَّز بعض السلف روايته عنه”. وقد ردَّ بن الصلاح على المجوزين فقال: “فروي عن بعض السلف } أنه جوَّز بذلك رواية الموصى له لذلك عن الموصي، وهذا بعيد جدًّا، وهو إما زلَّة عالم أو متأول على أنه أراد الرواية على سبيل الوجادة، وقد احتج بعضهم بذلك فشبهه بقسم الإعلام، وقسم المناولة، ولا يصح ذلك، فإن لقول من جوَّز الرواية بمجرد الإعلام والمناولة مستندًا ذكرناه، لا يتقرر مثله، ولا قريب منه ها هنا، والله أعلم”.

error: النص محمي !!