Top
Image Alt

تعريف النبر وقواعده

  /  تعريف النبر وقواعده

تعريف النبر وقواعده

النبرُ: وهو عبارة عن إبراز أحد مقاطع الكلمة، وهو “فونيم” ثانوي، يلقي ظلالًا مختلفة من المعنى، قلنا: بأن المقطع هو الدفعة الهوائية التي تضم وحدةً صوتيةً، لا يمكن تجزئتها إلى أقل منها، إنما أحد هذه المقاطع يكون منبورًا، يعني: إبراز أحد المقاطع بزيادة وضوحه، يكون هذا المقطع منبورًا، والنبر فونيم ثانوي؛ لأنه يؤثر في المعنى.

قواعد النبر في العربية الفصحى:

 كيف نعرف المقطع المنبور؟ أو كيف ننبر المقطع، نوضح المقطع الذي يجب إبرازه من الكلمة؟ فالنبر في العربية الفصحى له قواعد، أما في اللهجات الدارجة فليس له قاعدة. أنت تقول مثلًا: “مزرعة”. الوجه القبلي أو الصعيدي يقول: “مازرعة”. يعني: يضغط على مقطع آخر غير الذي نضغط عليه. نقول: “مدرسة”، يقول الآخر: “مادرسة”. إذن النبر في اللهجات الدارجة ليس له نظام، وليس له قاعدة، أما في العربية الفصحى، فله قواعد وله ضوابط.

النبر يقع على المقطع الأخير من الكلمة إذا كان طويلًا، إذن النبر على هذا المقطع، أو ما قبل الأخير، أو المقطع الأول، أو الثالث، أو الرابع إذن ننظر إلى الكلمة من الآخر في النبر. مثل قوله تعالى: {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ} [الفاتحة: 5]، فالنبر على: “عين” “نستعين” “نس/ ت / عين”.

ونحن قلنا: بأن هنا مد عارض للسكون. “نس” مقطع متوسط: “ص ع ص”. “تَ” مقطع قصير: “ص ع”، التاء مشكلة بالفتح، “عين” مقطع طويل مكون من: {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ} إلا أن عندنا “عين” العين ومشكَّلة بالكسرة مع الياء: “ع ع”، والنون الساكنة صوت صامت.

إذن المقطع: “عين” صامت، ع ع الكسرة مع الياء، النون.

إذا لم يكن المقطع الأخير طويلًا، فننظر للمقطع الذي قبل الأخير، إذا كان طويلًا يكون النبر عليه، أو إذا كان متوسطًا، أيضًا يكون النبر عليه، إذا لم يكن المقطع الأخير من الكلمة طويلًا، فإن النبر يقع على ما قبل المقطع الأخير.

إذا كان طويلًا مثل: تحابَّت، ننظر المقطع الذي قبل الأخير تاء مقطع قصير، تاء تحاب الحاء مع الحاء، الحاء ساكنة، صوت صامت، فتحة الحاء مع الألف ع ع، المقطع قبل الأخير مكون من: “ص، ع ع، ص”، مقطع طويل؛ لأن المقطع الطويل مكون من أكثر من ثلاثة أصوات.

إذن المقطع “حاب” مكون من: “حا”، الحاء: صوت صامت، الفتحة مع الألف: ع ع، ثلاثة أصوات، الباء الساكنة من الحرف المشدد: الباء الأولى الساكنة من الحرف المشدد: “حابَّ” أربعة أصوات، مقطع طويل، إذن النبر هنا على “حاب” “حاب”.

مثل: أبوك، فهنا “أ” مقطع. “بو” مقطع ثاني. “ك” مقطع ثالث، “أبوك” مكونة من ثلاثة مقاطع؛ “أ” الهمزة المفتوحة، المقطع الأول. “بو” مقطع ثاني، مكون من الباء “صوت صامت، ع ع”؛ لأن الضمة مع الواو “ع ع”، المقطع المتوسط “كَ” مقطع قصير، مكون من: “ص، ع”.

ومثل: كتبتم علمتم، “ك” مقطع مكون من: “صوت صامت، ع”، لام قصيرة. “تب” مقطع متوسط، “تب” صوت ساكن -التاء- والحركة علة قصيرة، والباء صوت صامت: “ك/ ص/ ع”. مقطع الثاني قبل الأخير: “تب” صوت صامت: ص ع ص. مقطع متوسط. النبر هنا على “تب” المقطع عليه النبر هو قبل الأخير.

النبر: إذا لم يكن المقطع الأخير طويلًا، ننظر في المقطع الذي قبل الأخير، إذا كان المقطع الذي قبل الأخير مقطعًا طويلًا، يكون النبر عليه، أو يكون المقطع متوسطًا أيضًا يكون النبر عليه. وإلا فإن النبر يقع على المقطع الثالث من آخر الكلمة، ما لم يكن الثالث مقطعًا قصيرًا مسبوقًا بقصير المثل، إذا لم يكن آخر الكلمة مقطعًا طويلًا، يكون النبر على المقطع الذي قبل الأخير إذا كان قبل الأخير متوسطًا أو طويلًا، إذا لم يكن المقطع الذي قبل الأخير متوسطًا أو طويلًا، يكون النبر على المقطع الثالث من آخر الكلمة، مثلًا عندنا “كتب”: النبر على المقطع الأول “ك” مقطع، “تبَ” ثلاث مقاطع.

ويقع النبر على المقطع الرابع من آخر الكلمة، إذا لم يكن آخر الكلمة مقطعًا طويلًا، وكانت المقاطع الثلاثة التي تسبق القصير، نحو: قصبة، عربة، عجلة، شجرة… إلى آخره.

النبر هنا يقع على المقطع الرابع من آخر الكلمة، يعني: أول الكلمة، “قَصَبَةٌ”:  قَصَ -اثنين- بَةٌ، كم مقطع؟ أربعة، “ق” مقطع قصير، مكون من: “ص، ع”. “ب” مقطع قصير أيضًا، “ص، ع”. “ت” مقطع متوسط، مكون من: “ص، ع، ص”؛ لأن التنوين نون ساكنة.

إذن “ق” مقطع، “ص” مقطع ثانٍ، “ب” ثالث، “ت” مقطع رابع. آخر الكلمة ليس مقطعًا طويلًا، هنا آخر الكلمة مقطعًا متوسطًا، إذن لا يكون النبر عليه، النبر على آخر الكلمة إذا كان مقطعًا طويلًا.

error: النص محمي !!