Top
Image Alt

ما لا يُؤكَّد مِن الأفعال، وأحوال توكيد الفعل المضارع

  /  ما لا يُؤكَّد مِن الأفعال، وأحوال توكيد الفعل المضارع

ما لا يُؤكَّد مِن الأفعال، وأحوال توكيد الفعل المضارع

الفعل الماضي لا يُؤكَّد مُطلقًا؛ لأنّ معناه لا يتّفق مع ما تدلّ عليه نون التوكيد مِن تخليص الفعل إلى معنى الاستقبال. 

أحوال توكيد الفعل المضارع؛ الفعل المضارع مِن حيث التوكيد، له أربع حالات:

الأولى: وجوب التوكيد: وذلك إذا كان المضارع جوابًا لقَسَم، مُثبَتًا مُستقبلًا، غيْر مفصولٍ مِن لام القَسَم؛ وذلك نحو قوله تعالى: {وَلَتَجِدَنّهُمْ أَحْرَصَ النّاسِ عَلَىَ حَيَاةٍ} [البقرة: 97]، وقوله تعالى: {وَتَاللّهِ لأكِيدَنّ أَصْنَامَكُمْ} [الأنبياء: 57].

فإن لم يكن المضارع مستقبَلًا، أو لم يكُن مثبَتًا، أو كان مفصولًا مِن لام القسَم بفاصل، امتنع توكيده، قال تعالى: {تَالله تَفْتَأُ تَذْكُرُ يُوسُفَ} [يوسف: 85] الأصل: لا تَفْتَأ، وقوله تعالى: {وَلَئِنْ مّتّمْ أَوْ قُتِلْتُمْ لإِلَى الله تُحْشَرُونَ}
[آل عمران: 158]، وقوله تعالى: {وَلَسَوْفَ يُعْطِيكَ رَبّكَ فَتَرْضَىَ} [لضحى: 5]. وإذا كان الفعل حالًا، امتنع توكيده عند البصريِّين، كما في قراءة: “لَأُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ”.

الثانية: التوكيد قريب مِن الواجب: وذلك بعد (إن الشّرطيّة) المُدغَمة في (ما) الزائدة، نحو قوله تعالى: {وَإِمّا تَخَافَنّ مِن قَوْمٍ خِيَانَةً} [الأنفال: 58]، وقوله: {وَإِمّا يَنزَغَنّكَ مِنَ الشّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ} [الأعراف: 200].

ويرى المبرِّد أنّ التأكيد هنا واجب، ولا يجيء الفعل خاليًا منه إلا في ضرورة الشِّعر.

الثالثة: التوكيد كثير: بعد الطّلب، نحو قوله تعالى: {وَلاَ تَحْسَبَنّ اللّهَ غَافِلاً عَمّا يَعْمَلُ الظّالِمُونَ} [إبراهيم: 42].

الرابعة: التوكيد قليل: بعد (لا النافية)، وخرجت عليها هذه الآية: {وَاتّقُواْ فِتْنَةً لاّ تُصِيبَنّ الّذِينَ ظَلَمُواْ مِنكُمْ خَآصّةً} [الأنفال: 25]. وبعد (ما) الزائدة التي لم تُسبَق بـ(إن الشرطية)، كقولهم: (حيثما تَجْلِسَنَّ أجْلِسْ)، وكقول الشاعر:

إذا نال ممّا كنتَ تجمَع مَغنَمَا

*قليلًا بِه ما يَحْمَدنَّك وارثٌ

الخامسة: التوكيد أقلّ: بعد (لمْ)، كقوله:

شيْخًا على كرسيّه مُعَمَّمَا

*يحْسَبُهُ الجاهلُ ما لم يَعْلَما

ويعد أداة الجزاء غير (إمَّا)، وليس يعد الأداة (ما) الزائدة، كقوله:

أبدًا وقَتْلُ بني قُتيْبةَ شافي

*مَنْ تُثْقِفَنْ منهمُ فليْس بآئبٍ

error: النص محمي !!