Top
Image Alt

12.4 ملخص الدرس والمراجع

  /  12.4 ملخص الدرس والمراجع

12.4 ملخص الدرس والمراجع

  • الإسلام قد سبق غيره من سائر النظم وتلك التشريعات في حفظ حق العمال، بل إننا نجد الإسلام نزل رتبة عن العامل الحر إلى العامل المملوك، فوجدنا الإسلام يحفظ حق المملوك، ويقدم حق المملوك، ويحمي حقوق المملوك، ويقررها تقريرًا لا مزيد عليه، وهو قد ملكت رقبته لغيره من أهل الأرض، فكيف ستكون حماية الإسلام لحق عامل حرّ له ما لمستعمله من الحقوق سواء بسواء؟
    • إنَّ المملوك هو ذلك الرقيق الضعيف الذي يعجز عن أن يتصرف في نفسه، أو يعجز عن أن يتصرف في ماله، أو يعجز عن أن يتصرف إلا بإذن سيده، ومع هذا رأينا الإسلام يحمي حرمة دمه.
    • وكما حرم الإسلام دم العبد المملوك, فقد حرم عرضه أيضا. ولا يحد مالك العبد إذا قذفه.
    • الإجماع منعقد على أنه لا يحد السيد إذا قذف عبده بالزنا، لكنه يحد في الآخرة، وهذا يدل على حرمة عرض العبد؛ فإنه يستقيد من مالكه يوم القيامة بين يدي ربه -تبارك وتعالى.
    • الإسلام يرغب في العتق, ويبين أنه سبب لدخول الجنة، كل هذا لحفظ حق العبد وتحويله إلى حر؛ ذلك أن الإسلام متشوف لإعتاق العبيد وإنهاء الرق، فجعل إعتاق العبيد سببًا لدخول الجنة.
    • أوصى الرسول – صلى الله عليه وآله وسلم- بالأرقاء، وجعل هذا من آخر وصاياه عند الموت.
    • من حقوق العمال سواء كانوا أرقاء أم غير أرقاء، ألا يكلفوا من العمل ما لا يطيقون وأن يعانوا إذا كلفوا بذلك.
    • قال الإمام النووي رحمه الله: أجمع العلماء على أنه لا يجوز أن يكلفه من العمل ما لا يطيقه، فإن كان ذلك لزمه إعانته بنفسه أو بغيره، ومن الحقوق البدهية إطعامهم وإشرابهم من مطعمه ومشربه، وألا يحبس القوت عنهم.
    • لا يجوز الاعتداء على العمال بضرب أو تنكيل أو تمثيل، فقد حذر النبي -صلى الله عليه وآله- من ذلك, وجعل كفارة من فعل هذا بعبده أن يعتقه.
  • المساواة في الإسلام مبدأ أصيل، والحرص على العمل والعمال أمر سبق به الإسلام سائر الملل والنحل والمذاهب الوضعية، فكان تقرير هذا الحق حقًّا واضحًا منضبطًا لأهل العمل والعمال, على اختلاف أحوالهم وأجناسهم وألوانهم.
    • المساواة مبدأ وحق أقرّه الله تعالى بين عباده جميعًا، وبينه النبي -صلى الله عليه وآله- فلا فرق بين فرد وآخر في هذا الكون إلا بتقوى الله -عز وجل- فساوى الإسلام في النسب، وذمّ التداعي به، أو ذم الطعن فيه، ونهى عن التمييز بين عربي وأعجمي، فساوى في اللون، فلا فرق بين أسود وأبيض وأحمر، وساوى في الجنس فلا فرق بين ذكر وأنثى، وساوى في أصل التكاليف بين المرأة والرجل، وبين السيد والعبد المملوك، ولكن أناط لكل منهما مسئولية تكمل الثاني، وساوى في الأجر، فأجر المصلي كأجر المصلية، وأجر الصائم كأجر الصائمة، وأجر السيد في الآخرة كأجر الخادم، وعندما أثبت الإسلام المساواة نفى التفاضل، وعندما نفى التفاضل حصر التفاضل بأمور معينة محددة، وقد قامت هذه المساواة التي صارت حقًّا متأكدًا على مبادئ وأصول.
    • المساواة التي قررها النبي -صلى الله عليه وآله- ليست من جانب واحد، بل هي شاملة لجميع الجوانب، فقرر مساواةً في الربوبية وفي العبودية، وقرر المساواة في القيمة الإنسانية وأصلها، وقرر المساواة في أصل التكاليف وفي الأجر على العمل، كذا تحققت المساواة في العقوبات.
    • بيّن القرآن الكريم الحقيقة التي تدعو الجميع إلى أن يخفض من رأس الكبر والعلياء, حين يعلم أن أصله من تراب.
    • من أهم ما تتعلق به المساواة: المساواة في أصل التكاليف الشرعية، فإن الخطاب العام خطاب لم يتعلق بالذكر دون الأنثى ولم يكن لسيد دون عبد، ولم يكن في باب دون باب، فإن أصل التكاليف الشرعية يستوي فيها الجميع، من حر وعبد، وذكر وأنثى، وكبير وصغير، وشريف وحقير، فإن كانت هناك بعض الأحكام الخاصة ببعض الفئات فإن هذا لضرورة مراعاة جانب هؤلاء, الذي دعا إلى تشريع مثل هذه التشريعات.
    • لقد خاطب الرسول -صلى الله عليه وسلم- المرأة كما خاطب الرجل، والعبد كما خاطب السيد في بعض الفرائض.
    • في باب حث الناس على فعل الخير وبذل المعروف والاجتهاد في الطاعة، كان تحفيز النساء على العمل الصالح كتحفيز الرجال سواء بسواء.
    • بين النبي -صلى الله عليه وآله وسلم- مضاعفة الأجر للمملوك المصلح.
    • المساواة بين المسلمين أمر متقرر، لا فرق بين شريف ووضيع، وكبير وصغير.
    • مما أكد حق المساواة بين الناس ما تقرر من نبذ التداعي بالنسب, أو الطعن فيه.
    • التفاخر بالنسب من عمل الخلق, وهذا عمل لم يقره الله تعالى.
    • جاء التهديد لمن افتخر بنسبه إلى أبيه وأبوه كافر.
    • معنى العراقة في النبوة: أن يكون المتحدث من ذرية الأنبياء.
    • التفاضل في الفقه تأكيد لما خصه الله -سبحانه وتعالى- العلماء من الخلق جميعًا برفع منزلتهم.

– في السنة تقديم قارئ القرآن على غيره في إمامة الصلاة.

مراجع الدرس

  • أمير عبد العزيز، الإنسان في الإسلام، مؤسسة الرسالة – بيروت 1984م.
  • محمود الشرقاوي، الطفل في الإسلام، رابطة العالم الإسلامي، السنة 12 شعبان 1414هـ.
  • عبد اللطيف بن سعيد الغامدي، حقوق الإنسان في الإسلام، أكاديمية نايف العربية للعلوم الأمنية 2000م.
  • سهيل حسن الفتلاوي، حقوق الإنسان في الإسلام، دراسة مقارنة في ضوء الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، دار الفكر العربي للطباعة والنشر 2001م.
  • منصور الرفاعي محمد عبيد، حقوق الإنسان العامة في الإسلام، مركز الإسكندرية للكتاب 2007م.
  • أحمد جمال عبد العال، حقوق الإنسان في الإسلام، المكتبة الأزهرية للتراث 2000م.
  • كامل الشريف، حقوق الإنسان والقضايا الكبرى، رابطة العالم الإسلامي 2000م.
  • – أمير عبد العزيز، افتراءات على الإسلام والمسلمين، دار السلام – القاهرة 2002م.

للمزيد من المعلومات عن الدرس، فضلا راجع ما يلي:

  • الدرس 1 في كتاب المادة.
  • المكتبة الرقمية.

خاتمة الدرس

بهذا نكون قد وصلنا أخي الدارس إلى ختام الدرس الثاني عشر، فإلى لقاءٍ يتجدّد مع الدَّرس الثالث عشر، والّذي ينعقدُ بإذن الله، حول: والذي ينعقد بإذن الله حول: (حقوق غير المسلمين في بلاد الإسلام).

هذا، والله وليُّ التَّوفيق.

والسَّلام عليكم ورحمة الله وبركاته.وصلى الله على سيِّدنا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين

error: النص محمي !!